أخبار عاجلة

منار السليمي : جنرالات الجزائر يُخططون مع إيران لإنشاء حزب الله في مخيمات تندوف .

منار السليمي

 عاد الجنرال خالد نزار إلى الجزائر ،والتحق مباشرة بمربع السلطة الحاكمة ،وتأكدت المعلومات التي أشارت منذ اغتيال القايد صالح عن وجود اتصالات معه، ووجود تنسيق بينه وبين شنقريحة والجنرال توفيق مدين،حول مستقبل الوضع السياسي في الجزائر، وكيفية مواجهة الحراك، وتمرير الدستور ،ومصير الرئيس تبون والجنرال بنعلي بنعلي كأخر ورثة الجنرال القايد صالح في السلطة .

 وبدا الجنرال خالد نزار بشراكة مع الجنرال توفيق وشنقريحة  مسلسل التصفية النهائية لتركة القايد صالح  باغتيال الجنرال عمار بوسيس ، المدير السابق للقضاء العسكري الذي حضر مراحل محاكمة الجنرال توفيق مدين بأمر من الجنرال المغتال القايد صالح ،بدأت تنكشف بوضوح التوجهات المستقبلية للجزائر داخليا  بأنه توجد نسخة لدولة عسكرية ثانية في البناء بجنرالات العشرية السوداء ،أمثال خالد نزار وتوفيق مدين وشنقريحة وعبدالعزيز مجاهد ، وأن عودة الحراك يدفع بالجيش إلى الشروع في عشرية سوداء جديدة، وأن الدستور لن يُغير أي شيء، فالدولة العسكرية وحكم الجنرالات مستمر ولو فوق جثث الجزائريين،كما صرح منذ شهور الجنرال خالد نزار نفسه قبل عودته للجزائر،لكن أخطر مؤامرة تحاك ضد المدنيين الجزائريين والمنطقة المغاربية هي شروع الجنرال خالد نزار، بدعم من شنقريحة والجنرال توفيق ،في ربط الاتصالات بالحرس الثوري الإيراني  .

خالد نزار يُعيد بناء التحالف الإيراني الجزائري.

ويبدو أن عودة الجنرال نزار لن تكون مرتبطة فقط بالأوضاع الداخلية ،نظرا لوجود الجنرال توفيق رئيس المخابرات السابقة ،ولكن خالد نزار شرع منذ عودته في اعادة ترتيب العلاقات الإيرانية الجزائرية ،حيث طلب منذ أيام لقاء بالسفير الإيراني بالجزائر ،والسبب أن جنرالات الجزائر باتوا يشعرون أنهم خسروا كل الأوراق الاقليمية في مواجهة المغرب ،ولعل هذا مايفسر عزل الجنرال يوسف بوزيت، رئيس المخابرات العسكرية الخارجية ،والتمهيد لهذا العزل منذ شهور بتعيين العسكري محمد شفيق مصباح احد مساعدي الجنرال توفيق في وكالة مخابراتية سميت بالوكالة  الجزائرية للتعاون الدولي .

ومن الواضح ،أن لقاء الجنرال خالد نزار بالسفير الايراني بالجزائر يدخل ضمن محاولات جزائرية لبناء تحالف ضد المغرب ،فإيران حليف رئيسي للجزائر في شمال افريقيا ،ويوجد تقارب كبير بين الحرس الثوري الايراني وجنرالات الجزائر وصل الى درجة اعلان ايران عن طريق الرئيس السابق احمدي نجاد استعداد ايران لوضع تجربتها النووية لصالح الجزائر .

وقد تطورت العلاقات الإيرانية الجزائرية بشكل كبير منذ قطع المغرب لعلاقاته الدبلوماسية مع ايران بعد تورط سفارة ايران  بالجزائر في دعم وتدريب مليشيات البوليساريو ،ويعيد جنرالات الجزائر بقيادة خالد نزار بناء هذا التحالف لفقدانهم ورقة نزاع الصحراء التي تستعمل داخليا في الجزائر وخارجيا في صراعهم مع المغرب ،وهي المسألة التي تلتقي مع فرصة لإيران التي دفع الحرس الثوري الايراني  فيها جنرالات الجزائر للترويج لخطاب وجود خطر على الحدود بعد عودة العلاقات المغربية الإسرائيلية والتحالف المغربي الأمريكي ،فالحرس الثوري الإيراني وجد فرصة مفتوحة لبداية الترويج لخطاب من فوق الأراضي الجزائرية ،خطاب يقوم على الإدعاء المزعوم  بوجود خطر يهدد الجزائر نتيجة التحالف المغربي الامريكي وعودة العلاقات المغربية الاسرائيلية ،لذلك فالإيرانيون يتموضعون من جديد في الجزائر وسيكون الجنرال خالد نزار المشرف على هذا التموضع نظرا لعلاقاته القديمة مع ايران .

ايران تحاول تأسيس حزب الله بمخيمات تندوف من فوق الأراضي الجزائرية.

والتحالف بين الجزائر وايران معناه وجود قادة لحزب الله فوق الأراضي الجزائرية ، حيث أن سفارة ايران بالجزائر سبق أن نقلت قيادات من حزب الله لتدريب البوليساريو في مخيمات تندوف ،فالجزائر لها علاقات جيدة بحزب الله ،والدليل على ذلك انها تجنبت إدانته في العديد من مؤتمرات جامعة الدول العربية .

لذلك ،يحمل هذا التقارب بين الحرس الثوري الايراني وجنرالات الجزائر بقيادة خالد نزار مؤشرات عودة قيادات من حزب الله الى مخيمات تندوف ،فالجنرال شنقريحة حضر لما كان قائدا للمنطقة العسكرية الثالثة ،وشارك في أطوار تدريب مليشيات البوليساريو على حرب العصابات وحفر الأنفاق التي اشرف عليها قادة من حزب الله .

 ويبدو ان جنرالات الجزائر الذين يفكرون في ملف واحد هو البحث عن كل الأوراق التي من شأنها المس بالاستقرار الإقليمي لإعادة التوازن مع المغرب بعد النكسات المتوالية لدبلوماسيتها ،لم ينتبهوا ان اعادة فتح مخيمات تندوف لإيران وقيادات حزب الله يفتح المجال امام قادة الحرس الثوري الايراني لصناعة حزب الله في شمال افريقيا من داخل مخيمات تندوف ومن فوق الأراضي الجزائرية .

الدكتور منار السليمي رئيس المركز الأطلسي للدراسات الإستراتيجية والتحليل الأمني .

عن ذ.عبد الرحيم المنار السليمي

شاهد أيضاً

تبون يمتنع عن العزاء بسبب موقف الإمارات في ملف الصحراء …إسرائيليون يتونس _ماذا يقول لعمامرة؟

الموضوع الأول :العلاقات الإماراتية المغربية المتقاربة أرخت بظلالها على مراسيم العزاء في وفاة الشيخ خليفة …

12 تعليق

  1. دكتور منار تحياتي وشكري لما تبدلونه من جهد في الدود عن وطننا الغالي. الله انصرك عليهم

  2. انها نهاية النظام الجزائري وقع في الفخ وحده،

  3. الجزائر انهارت وفسدت وتكسرت لاغالب الا الله الازمتها تصل إلى دول المجاورة واوربا باكملها بمن يموت وسط البحر ومن يصل منهوكا ومن يموت في قلب اوربا رعب وماله من رعب ومن يموت بالجوع والعطش في وسطها ومازال العسكر متمسك بالبوليساريو والسيطرة على بلاد الجياع

  4. Great article. Thanhk you Sir.

  5. بالفعل هدا المخطط خطير ولكن انقلبت الموازن الان زيارة الوفد الامريكي امس للجزائر قد يوقف هدا تحالف الارهابي نعلم ان العلاقات بين ايران وامريكا جد مقلقا ولهذا تريد امريكا نزع كل او اقاف كل مخططات ايران ولكن امر الذي حيرني ماالذي ستستفذ الجزائر من هدا المخطط
    عاش الملك وصحراء مغربية 🇲🇦🇲🇦وشكرا استاذي الكريم

  6. مقال مفيد كالعادة. معلومات جد قيمة. مشكور دكتور

  7. وبالتالي بسط نفوذ ايران على اي نظام في شمال أفريقيا إن ضهرت فيه أعراض الضعف والهزيمة
    انشاء الله ايران ستبسط نفودها فقط على الجزائر لانهم نضام ليس بمدني اي نظام عسكري لاعلم له بالسياسة و العلوم السياسية …وااسفاه على عبدالقادر الجزائري…وااسفاه على الشادلي…
    autrement dit :
    احييك أخي عبد الرحيم لأنك لم كلمة (الشيعة) بجملة حزب الله ولا بجملة النظام الايراني لان: هؤلاء لآ يمتلون الشيعة .والغريب في الأمر هو أن
    حزب الله يتبنى مدهب شيعي يختلف عن المدهب الدي يتبناه نضام خامناءي
    مايجمعهم الا لغة المصالح وبسط النفوذ
    ……ملاحظة هامة : الشيعة 13 مدهبا .

  8. وبالتالي بسط نفوذ ايران على اي نظام في شمال أفريقيا إن ضهرت فيه أعراض الضعف والهزيمة
    انشاء الله ايران ستبسط نفودها فقط على الجزائر لانهم نضام ليس بمدني اي نظام عسكري لاعلم له بالسياسة و العلوم السياسية …وااسفاه على عبدالقادر الجزائري…وااسفاه على الشادلي…
    autrement dit :
    احييك أخي عبد الرحيم لأنك لم تخلط كلمة (الشيعة) بجملة حزب الله ولا بجملة النظام الايراني لان: هؤلاء لآ يمتلون الشيعة .والغريب في الأمر هو أن
    حزب الله يتبنى مدهب شيعي يختلف عن المدهب الدي يتبناه نضام خامناءي
    مايجمعهم الا لغة المصالح وبسط النفوذ
    ……ملاحظة هامة : الشيعة 13 مدهبا .

  9. لا خوف ، إن شاء الله ، ممن لا يستطيع نطق الحروف الأبجدية من مخارجها الصحيحة ، و لا خوف ممن لا يقرأ ، بدون أخطاء، جملة تخبر عن مبتدإها ، أو جملة تفيد فعل فاعل بمفعول به و لئن اعتمد لغة غير العربية كما اللغة الفرنسية مثلا بل ولا يتقن اللهجة العامية لبلده حتى .
    يبدو لي كما لو أنهم ليسوا بعرب (؟) و لا أمازيغ (؟) .
    فمن هم إذن ؟

  10. تحياتي لك استادي المحترم السلام ورحمة اللة وبركاته كلامك في الصميم فعلا حتي و لو جاءت ايران كلها نحن عندنا ملك همام وجيش عظيم

  11. مشكور جزيل الشكر أستاذي الفاضل على تحليلك الدقيق لهذا المنعرج الخطير للسياسة الجزائرية بقيادة الجنرالات.

  12. موفق بإذن الله تعالى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.