أخبار عاجلة

شنقريحة ونزار ومدين يحولون الجزائر لدولة مليشيات -تبون يعرف منذ شتنبر قضية الغاز من إسبانيا للمغرب

الموضوع الاول:
حسب العديد من المعلومات ،بدأت أجنحة الحكم الثلاثة في الجزائر الشمالية ( شنقريحة ؛ نزار ومدين توفيق) في تنفيذ مخطط يهدف إلى تحويل الدولة إلى دولة مليشيات متعددة بتعدد الأجنحة المسيطرة على دواليب الحكم في بلاد الكابرانات ، وتوجد مؤشرات كثيرة دالة على هذا التحول منها المخطط الذي وضعته مليشيات خالد نزار لتصفية المعارضين بالخارج ومخطط شنقريحة بتصفية اتباع القايد صالح ومخطط توفيق مدين في قضية بونويرة ضد شنقريحة وتبون، وما إعادة توزيع ل4000 أمني إلا دليل على قاطع على صراع الاجنحة هناك؛ الشيء الذي يفسر غياب مؤسسات تسير البلاد.
وبالتالي، فالمشهد الذي تدخله الجزائر الجنوبية يتمثل في انتقال نظام الحكم من دولة النظام العسكري الرديء إلى دولة مليشيات .

الموضوع الثاني:
تبادل التصريحات والاتهامات حول موضوع أنبوب الغاز الذي تبين أن إغلاقه كان خطأ استراتيجي للكابرانات ؛ أظهرت مجموعة من المعلومات أن تبون كان يعلم منذ شتنبر الماضي أن إسبانيا ستعمل على إعادة تشغيل الأنبوب بشكل معاكس إتجاه المغرب، ولم يبدي أي إعتراض وقتها ، وبالتالي فالجانب الإسباني يشتغل بموجب اتفاق تجاري ؛ ومن الواضح حسب مصادر دبلوماسية أن تهديدات النظام العسكري ماهي إلا رسائل موجهة الى الإستعلاك الداخلي بالجزائر ؛ والمثير أن مليشيات البوليساريو بزعامة بن بطوش تشارك في هذه المؤامرة ضد الشعب الجزائري
برفع سقف الاحتجاج لاسبانيا الذي هو في الواقع سلوك مكمل لما يقوم به النظام العسكري الجزائري في محاولة تشتيت أنظار الجزائريين عن مطالب دولة مدنية .

عن ذ.عبد الرحيم المنار السليمي

شاهد أيضاً

الجزائر الشمالية : دبلوماسية هائشة وإعلام طائش ورئيس بدون دبلوم يبحث عن دكتوراه فخرية

الدبلوماسية الجزائرية يبدو أنها تعاني بوجود أشخاص مثل العمامرة على رأسها ؛ حيث يدعون أنهم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.