أخبار عاجلة

نهاية البوليساريو تبدأ من المكسيك وتبون يريد إنقاذ حكمه بعودة قيادي إسلامي جزائري من أمريكا

الموضوع الاول:
على هامش فعاليات المنتدى الاجتماعي العالمي المنعقد بالجمهورية المكسيكية احد دول امريكا اللاتينية المعروفة بدعمها لاطروحة البوليساريو ؛ هذه الأخيرة عملت علي تنظيم ورشات علي أن تقوم بترويج صورها في دعايتها الإعلامية ؛ إلا أن المستجد هو عدم وجود حضور في القاعة وهذا يعطي عدة رسائل مفادها انهيار أسطورة الجمهورية الوهمية خصوصا إذا علمنا أنها صنعت باحد الجامعات المكسيكية بتمويل الكابرانات ؛ هنا يتبين لنا الدور الإسباني في القضية باعتبار أن اللاتينين يتأثرون بالاعلام الإسباني ونحن نعلم التغيير الجذري الذي عرفه موقف المملكة الاسبانية.

الموضوع الثاني:
تسريبات من الجزائر تنبأ بمحاولة تبون في إطار مايطلق عليه لم الشمل بارجاع أحد القادة الإسلامين من الولايات المتحدة الأمريكية كان متهم بتهديد أحد المطارات الأمنية حيث بدأت المفاوضات من أجل اعادته للجزائر.
الا أن السؤال المطروح من المستفيد من عودة أنوار هدان؟
ومن الجناح الراغب في عودته ؟
هناك أخبار تروج مفادها أن جناح تبون الذي يلحظ أنه مدعوم من أطراف خارجية تحرضه علي اعادته للجزائر وبالتالي تطور الصراع بين مختلف الأطراف.
إذن ماهي أبعاد هذا الصراع؟ومن صاحب فتوى عودة القيادي الإسلامي ؟

عن ذ.عبد الرحيم المنار السليمي

شاهد أيضاً

الجزائر الشمالية : دبلوماسية هائشة وإعلام طائش ورئيس بدون دبلوم يبحث عن دكتوراه فخرية

الدبلوماسية الجزائرية يبدو أنها تعاني بوجود أشخاص مثل العمامرة على رأسها ؛ حيث يدعون أنهم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.