أخبار عاجلة

لماذا غاب اردوغان عن استقبال تبون ؟هكذا ينظر الأوروبيون إلى سيناريو الحرب الذي يخطط له شنقريحة

الموضوع الأول :
زيارة الرئيس الجزائري لتركيا ؛ مازالت تحدث ضجة وذلك لبرودة استقباله بحيث لم يحظى باستقبال من طرف الرئيس طيب اردوغان ؛واستقبله فقط نائبه ؛ وحتى في لقاءه اليوم ظهر تبون وهو مرتبك خلال الندوة الصحفية بعدما كان في غاية الفرح لحظة لقاءه الرئيس التركي؛ كما لوحظ أن الاخير استغل الندوة الصحفية لتمرير مجموعة من الرسائل السياسية لخصومه الاوروبين وكذا غياب ملف الصحراء المغربية عن المحادثات الثنائية وهو مايعتبر فشلا ذريعا للزيارة التي اظهرت ضعف كبيرا في السياسة الخارجية عند الرئيس الجزائري وكذا صحافتهم وظهر بالفعل أن ملفهم الوحيد هو البوليساريو.
الموضوع الثاني:
احدى الصحف الاوروبية في تقريرا لها تنبأت بسيناريو كارثي بمنطقة شمال إفريقيا حيث توقعت أن تشعل فتيل حرب بين الجزائر والمغرب ؛ وذلك باعتمادها على مجموعة من المؤشرات أبرزها ميزانيات الدفاع لدى البلدين ؛ واثبتث أن الجزائرين لم ينساق وراء تهديد شنجريحة بالحرب على المغرب ؛ ولكن انشغلوا في اولوياتهم المتمثلة في الشغل والاقتصاد ؛ وهنا يتضح أنه اي شنگريحة لا يملك شرعية ولامشروعية ولا ادوات الشرعنة.
كما أشارت الجريدة لحذر الاوروبين من أن تقع حرب في المنطقة وما قد تخلفه من نتائج تهدد استقرارها.
كما لفتت الانتباه الى أن الجزائر لم تستغل فرصة الحرب الروسية الأوكرانية وتستفيد من صعود أسعار الغاز ولم يستمروا في انتاجه لانعدام البنيات التحتية لأن الكابرانات حسب المقال لم يقوموا باصلاحات هيكلية تعود بالنفع على الشعب الجزائري ودائما حسب الجريدة يروجون للازمة مع المغرب لدفع الجزائرين نحو الإحباط ؛ والوضع ينبأ بكارثة قادمة في الجزائر.

عن ذ.عبد الرحيم المنار السليمي

شاهد أيضاً

لماذا لجأت الجزائر إلى جنوب إفريقيا لتسليح البوليساريو ؟هل يمدد الناتو حمايته إلى سبتة ومليلية

الموضوع الأول :في سعي الجزائر لتسليح البوليساريو فاوضت مجموعة من القوى كروسيا وتركيا الا أنها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.