أخبار عاجلة

اضطراب عقلي وبدايات الهلوسة في الجزائر الشمالية : المغرب عرض علينا اقتسام الصحراء

أمام مجموعة C24 التابعة للامم المتحدة مازال الكابرانات يحاولون الترويج لهلوسات بدون حجج ولا أدلة في حين السيد عمر هلال سفير المغرب بالأمم المتحدة خاطبهم بالادلة والحجج وذكرهم بإنكم تطالبون بتقرير المصير وإنهاء استعمار الصحراء وتنسون إنهاء استعمار القبايل التي ظلت تحت الاحتلال الجزائري منذ أن أصبحت الجزائر دولة سنة 1962؛ وأن القبايل سجن مفتوح وأنتم تحرمون سكَّانها من أبسط حقوقهم ؛ كما شدد بأنهم لا يحترمون الشرعية الدولية أو القانون الدولي. وقد فرضوا الصراع على المغرب لمدة 45 عاما أو اكثر. وكيف جمدوا المنطقة المغاربية.
‏و دفعوا بـ ‘البوليساريو’ لخرق اتفاق وقف إطلاق النار والاتفاقات العسكرية لزعزعة استقرار المنطقة
‏وذكرهم أنه لم يعد بإمكان الجزائر الاختباء وراء وضعها كمراقب زائف فيما يتعلق بهذا النزاع الإقليمي. لقد كانت ولا تزال الطرف الرئيسي والمسؤول عن استمرار هذا الصراع

‏وإن رفض الجزائر العودة إلى الموائد المستديرة بعد مشاركتها في الجلستين الأوليين إهانة لمجلس الأمن وانتهاك للقانون الدولي. هذا العرقلة لن تعفيها أبداً من مسؤوليتها التاريخية في هذا النزاع الإقليمي.
كما أنه صرح بأنه ل‏ا يهمنا استياء فاقدي البصيرة ، فالصحراء مغربية وستبقى مغربية حتى آخر الزمان وأن المنطقة التي يروجون لبلاغات نشوب حرب ؛ تشهد افتتاح 26 قنصلية ولهذا دلاته وكذا يحضر بها مجموعة من المستثمرين المغاربة والاجانب ؛ في حين أن سفيرهم يصرح بأن المغرب اقترح عليهم تقسيم الصحراء؛ هنا يظهر الجهال ؛ وهنا يتجلى خطورة الأمر وأن الكابرانات ليس لهم دراية لا بالقانون ولا التاريخ فلو رجعوا في نظرة بسيطة للوثائق وما دار بين كيسنجر وبوتفليقة لا فهموا ماذا كانت تريد الجزائر من خلال تقسيم المغرب؛ هل منطقي أن يأخد المغرب كل هاته الصراعات لاسترجاع صحرائه وبعدها يهديها لهم؟
هذا يجعل الكابرانات اضحوكة أمام المنتظم الدولي ؛ لما اصيبوا به اضطراب وخرف عقلي.

عن ذ.عبد الرحيم المنار السليمي

شاهد أيضاً

لماذا لجأت الجزائر إلى جنوب إفريقيا لتسليح البوليساريو ؟هل يمدد الناتو حمايته إلى سبتة ومليلية

الموضوع الأول :في سعي الجزائر لتسليح البوليساريو فاوضت مجموعة من القوى كروسيا وتركيا الا أنها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.