أخبار عاجلة

بلاني يعزي البوليساريو بعد انطلاق المناورات في المحبس -النظام الجزائري يستهدف حياة  قيس سعيد

الموضوع الأول :
يبدوا أن الكابرانات تعودوا الكذب ؛ فعلى خلفية مناورات الأسد الإفريقي العسكرية التي تقودها الولايات المتحدة الأمريكية بالمغرب والتي أجرت جزء منها في قطاع المحبس التي تدعي ميلشيات البوليساريو أن في تلك المنطقة حرب ؛ خرج بلاني يروج لكذبة مفادها أنه اجرى إتصالات مع جهات رسمية امريكية أكدت له أنه لا وجود لمناورات في قطاع المحبس يشارك فيها جنود امريكان ؛ دون يعي أن لا صفة له للاستفسار على هكذا خبر ؛ كما أن المسؤول على مثل هذه العمليات هو البنتاغون وبالتالي فبلاني ورط نفسه والكابرانات في كذبة اخرى كان الغرض منها تعزية البوليساريو الذين يعلمون أن المناورات تجرى فوق تراب المحبس ؛ وكل وكالات الأنباء العالمية نقلت الخبر

الموضوع الثاني :
خرجت الداخلية ببيان فحواه بأن تهديدات استهدفت سلامة الرئيس قيس سعيد ومؤسسة الرئاسة من أطراف خارجية وداخلية لإثارة الفوضى في تونس الخضراء.
وهنا نتساءل من له المصلحة في هاته الفوضى اذ وقعت؟
للاجابة عن هذا التساؤل سيحتم علينا طرح مجموعة من الاسئلة ومن خلال اجاباتها سنتوصل للمستفيد من زرع البلبلة في تونس.
أول هاته الاسئلة هو :
1 من له علاقة متوثرة بتونس؟
2 من انتقد تونس ورئيسها من إيطاليا ؟
3 من حاول استمالة تونس من اجل هدم اتحاد المغرب العربي ؟
هاته عينة من الاسئلة التي تمكننا الاجابة عنها من معرفة المستفيد من إثارة البلبلة في تونس ومن له مصلحة زعزعة استقرارها .
فمن الواضح أن الكابرانات هم من يقفون وراء هاته الأفعال الاجرامية لأن ما عداتهم وضع يدهم فوق الجماعات والتنظيمات الارهابية التي يسخرونها لقضاء أفعالهم المهددة للاستقرار.

عن ذ.عبد الرحيم المنار السليمي

شاهد أيضاً

غاز من إسبانيا للمغرب تصفه الجزائر بمجهول المصدر -هذا ما تخطط الجزائر لموريتانيا

الموضوع الأول :يتضح أن الإعلام الغربي و الإسباني خاصة يتخذ أبواق الكابرانات اضحوكة ؛ حيث …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.